Google
 

أسفل

جــــديدنا
المقالات المنشورة على موقع طبيب الوب عن الكورونا – وباء الكوفيد 19 .....     التصرف السليم مع مرض الكورونا في الحالات خفيفة الشدة حصراً المقالة رقم 38 .....     أسباب وفيات الأطفال المراجعين للعيادات في مدينة اللاذقية .....     علاج الكورونا بالكلوروكين hydroxychloroquine .....     الأعراض الشعاعية لمرض الكوفيد 19 – وباء الكورونا .....     كيف يتكارثر فيروس الكورونا .....     الخصائص التي امتاز بها المرضى الذين ماتوا بفيروس وباء الكوفيد 19 - كورونا في ايطاليا .....     وباء الكوفيد 19، الكورونا. احصائيات اوربية و عالمية covid 19 / Corona virus .....     تشخيص الشقيقة والوقاية منها .....     فوائد رعاية الأطفال الخدج وناقصي وزن الولادة بوضعية الكنغ .....     الامراض المعدية .....     في عيون القراء .....     لعبة الغولف Golf تطيل الحياة .....     صمامة الرئة و الحمل .....     سرطان المبيض .....     توطئة في علم السموم .....     Lithopédion من عجائب الطب .....     طرق و اساليب منع الحمل .....     وباء الكريب grippe A(H1N1)2009 المسمى سابقا انفلونزا الخنازير .....     مقدمة إلى المشاكل الجنسية عند المرآة .....     الالتهابات التناسلية ـ الإصابة الخمجية للجهاز التناسلي بالكائنات الدقيقة .....     دراسة انتشار الطفيليات المعوية عند الأطفال .....     هل يمكن للولادة بالمجيء المقعدي أن تتم عن الطريق الطبيعي؟ .....     هل يفيد العلاج الجراحي لدوالي الحبل المنوي؟ .....     العذرية و غشاء البكارة .....     نصائح للأطباء حول تدبير حالات عسرة انتصاب القضيب .....     وباء الايدز، حقيقة الامر بالبلدان العربية، خصائص المرض، طرق العدوى، وسائل الوقاية .....     القذف المبكر، المتعة السريعة .....     مواضيع تهم الأطباء و طلاب الطب .....     صفحة خاصة تهتم بمشاكل الحمل و الولادة و تطور الجنين .....     العقبولة التناسلية Herpes .....     الطبيعي بالجنسانية الإنسانية .....     تعرفوا على أنفسكم. معلومات عامة طبية عن جسم الأنسان .....     اللقاح ضد سرطان عنق الرحم.. .....     سرطان عنق الرحم و فيروس البابيلوما الأنسانية HPV .....     الموسوعة المصغّرة للثقافة الجنسية و علم الجنس الطبي sexologie .....        
 
 

 

المقدمة

 

مستجدات طبية

 

صحة عامة

 

الأمراض النسائية

 

أمراض الأطفال

 

مواضيع بالأمراض الداخلية

 

الثقافة الجنسية

 

أمراض منتقلة عن طريق الجنس

 

الجهاز التناسلي المؤنث ـ تشريح

 

الجهاز التناسلي المذكر

 

مشاكل جنسية ـ رجال

 

مشاكل جنسية ـ نساء

 

مواضيع للأطباء و طلاب الطب

 

قصة قصيرة، حكايات طبية

 

أقلام حرة

 

صفحة خاصة: الأمراض النسائية

 

صفحة خاصة: تعرفوا على انفسكم

 

صفحة خاصة: عن الحمل و الجنين

 

صفحة خاصة: صحة عامة

 

صفحة خاصة: ثقافة جنسية

 

صفحات خاصة بالأطباء و طلاب الطب

 

صفحة خاصة: مواضيع غير طبية

 

للقراءة قبل طرح السؤال

 

من التراث العربي

 
 
 

من أجل حلول لمشاكلك الجنسية، اسأل متخصص.

 
 
 

دليل لمواقع تهمك على الشبكة.

 
 
 

 

 

 
 

مخطط الموقع

باب أمراض الأطفال - الصفحة (10) - الصفحة الرئيسية - الصفحة الأولى 2014

 
 

 
 

أيتها الأم المرضع حذار الدواء

 

د عمر فوزي نجاري

 

أيتها الأم المرضع حذار الدواء
لاتطببي نفسك بنفسك



الأم بطبيعتها إنسانة رقيقة المشاعر ذات عواطف قوية دفاقة، ولعٌل ذروة السعادة البشرية هي سعادة الأم التي تحتضن وليدها لتحيطه بكل الحب والرعاية والحنان.

وفي بعض المجتمعات الشرقية لا تصبح الزوجة جزءا من العائلة مالم تنجب طفلا يضاف إلى مجموعة أفراد العائلة، فالطفل في مثل هذه العائلات يعتبر ركنا اساسيا لاستمرار الحياة الزوجية.

والطفل بالنسبة للأم موضع للحب والعطف والحنان ومصدر للتسلية والترويح عن النفس.

ومن هنا تسعى كل أم جاهدة لأن تحافظ على وليدها وترعاه وتعتني به من كل مكروه يمكن أن يواجهه أو يعترضه في مسيرة حياته، ولعل من أهم المخاطر التي قد يتعرض لها الأطفال الرضع والتي قد لا تدرك الأم مصدرها هي الأدوية التي قد تتناولها الأم المرضع بغرض معالجة بعض الحالات المرضية التي تتعرض لها عقب الولادة وخلال فترة الإرضاع.

ولكي يؤثر الدواء الذي تتناوله الأم المرضع على رضيعها لا بد من توافر شروط مختلفة منها ما يتعلق بالأم المرضع ومنها ما يتعلق بلبن الأم، وهنالك عوامل أخرى ذات علاقة بالخواص الدوائية للدواء المتناول.

إنٌ معظم الأدوية التي تتناولها الأم المرضع تطرح مع لبنها بكميات متفاوتة قد تصل في بعض الحالات إلى درجة تزلزل معها جسم الرضيع وتهز كيانه وتغير من حاله.

هذا وتعتمد الجرعة الفعالة من الدواء التي يتلقاها الطفل الرضيع على كمية اللبن المتناولة وعلى درجة إمتصاص الدواء من جهازه الهضمي، ويعتبر الأطفال الخدج وناقصوا وزن الولادة والرضع دون الشهر الأول من العمر هم الأكثر عرضة للتأثيرات الجانبية الناجمة عن الأدوية التي تتناولها الأم ذلك أنٌ مقدرتهم الإستقلابية والإفراغية لاتزال ناقصة لأنٌ الوظائف الكلوية والكبدية لديهم أقل نضجا وتطورا عما هي عليه عند الأطفال الأكبر سنا.


أدوية ذات خطورة عالية:

وهي
= الأدوية ذات التأثير السمي العالي مثل العوامل المضادة للأورام والسرطانات
= الأدوية ذات التأثيرات الجانبية الخطيرة كالإندوميثاسين الذي قد يسبب إختلاجات عند بعض الرضع،
= مضادات الدرق التي قد تسبب قصورا درقيا،
= الكلورامفنكول الذي قد يسبب اعتلالا دمويا
= ال Dapsone الذي قد يسبب فقر دم انحلالي
=ال Doxepin الذي قد يسبب تثبيطا تنفسيا عند الرضع...

وهنالك سلسلة طويلة من الأدوية تشمل المخدرات والبنزوديازيبين ومركبات السلفا والفينوباربيتون والتتراسيكلينات ...الخ

أدوية تستعمل بحذر :

وهي
= الأدوية التي تعطى تحت إشراف طبي دقيق مع مراقبة كل من الأم المرضع ورضيعها، وهي تشمل الأدوية ذات التأثيرات الجانبية الثانوية على الرضيع كالنعاس التالي لاستعمال مضادات الهيستامين، والأدوية التي لم تتوافر حولها معلومات كافية بعد.

الندم بعد زلة القدم :

تراجعنا بعض الأمهات بين الحين والآخر وهن لا يستطعن الإفصاح في كلامهن من شدة تأثرهن بالبكاء لأذية لحقت بطفلهن من جراء تناولهن لأدوية معينة دون استشارة الطبيب، بل إنٌ بعضهن تناول أدوية خاصة بناء على نصيحة من الجارة ؟! أدت إلى ما أدت إليه؟!.

وأقول لمثل هؤلاء الأمهات: إنٌ من لم يتعظ بغيره، يعظ الله به غيره!. وأنٌ عليك كي لا ترسلي دمعك مدرارا وتصابي في قلبك وفلذة كبدك أن تقولي لجارتك التي تنصحك باستعمال بعض أنواع الأدوية والتي من الممكن أن تكون مؤذية لطفلك الرضيع، ماقالته العرب في مثل هذه المناسبات:
( مالي فيك ناقة ولا جمل، لست منك ولست مني )،
ولندع الله جميعا أن يحفظنا بحفظه ويكلأنا بعنايته .

الطبيب من يستنار برأيه :
عجبي من تلك الأمهات اللواتي يتحدثن في كل مجال من مجالات التطبيب والدواء شأنهن في ذلك شأن المطربات اللواتي يحدثنك عن قرارات مجلس الأمن وعن الأزمة بينه وبين العراق وعن تردي محادثات السلام في المشرق العربي عقب وصول نتن ياهو إلى الحكم، ذلك أنٌ اقتصار الأم المرضع على نيل قسط من المعرفة الطبية وإن كثر لا يكفي ليكون بديلا عن رأي الطبيب المعالج أو المتابع والمشرف على حالة مريضته الصحية إذ يبقى الطبيب مفتاح العلاج والرأي له أولا وأخيرا في اختيار الدواء الأنسب والجرعة المثلى و ماعداه باطل الأباطيل وقبض الريح، فالدواء كالنحل في جوفه العسل وفي ذنيه إبرة يلسعك بها.

ومن الأدوية التي تتناولها المرضع مالا يرحم طفلها الرضيع، إذ يعتبر تركيز الدواء في دم الأم أهم عامل محدد لكمية الدواء التي تعبر منه إلى لبنها علاوة على مقدرة عضوية الأم المرضع على طرح الدواء والتخلص منه عبر الجهازين الهضمي والكلوي، ومن هنا تأتي ضرورة اسداء النصح لكل سيدة مرضع بأن لا تستعمل أي دواء إلاٌ بعد مشورة طبيبها وأن تعمل بنصيحة رسولنا الأعظم محمد صلى الله عليه وسلم(( دع ما يريبك إلى مالا يريبك)) حيث لا ينفع الندم بعد زلة القدم فالطبيب فقط هو من يستنار برأيه في هذا المجال.

نصائح للمرضعات :

ليس من الحكمة أن نغمض أعيننا عن مخاطر استعمال الأمهات المرضعات لبعض أصناف الأدوية ولذلك لابد من نصحهن بعدم استعمال الأدوية إلاٌ للضرورة القصوى مع الحد من استعمالها قدر الإمكان ويجب تقدير مدى الفائدة المرجوة والخطورة المتوقعة عند استعمال أو عدم استعمال دواء ما على كل من الأم والرضيع .

فالأدوية المعروفة بسميتها الشديدة للبالغين يجب تجنب استعمالها من قبل الأمهات المرضعات وفي حال عدم توفر بديل ملائم مع ضرورة استعمال الدواء عندها لابد من إيقاف الإرضاع الوالدي.

وعلى الأم المرضع أن ترضع طفلها قبل تناولها للجرعة الثانية من الدواء مباشرة حيث يكون مقدار تركيز الدواء في اللبن أقل ما يمكن، وبالمقابل تنصح الأم بتجنب إرضاع وليدها في الأوقات التي يكون فيها تركيز الدواء في لبنها أعلى ما يمكن (وهوما يحدث عادة بعد مرور 1-2 ساعة على تناول الدواء بطريق الفم ).

ومن المفضل استعمال أدوية ذات عمر نصفي قصير إن أمكن مما ينقص من احتمال تراكم الدواء.



مواضيع أخرى تتعلق بالارضاع و الطفل الرضيع

ما يجب أن تعرفه الأم عن براز طفلها الرضيع في اشهره الأولى من العمر

أهمية معرفة أن الطفل في سنته الأولى من العمر لا يأخذ كفايته من الطعام

الإرضاع الوالدي مزاياه و فوائده

لماذا ننصح بالإرضاع الوالدي

كيف للأم أن تدرك أن حليبها يكفي رضيعها

االصعوبات التي يمكن أن تواجهها الأم في بداية الإرضاع الطبيعي

متى ننصح بتجنب الإرضاع الطبيعي

لماذا تفشل بعض الأمهات في إرضاع أطفالهن

متى يكون الإرضاع الاصطناعي ناجحاً

لماذا يبكي الطفل الرضيع

الإمساك عند الرضع خلال السنة الاولى من العمر

ما يجب معرفته عن مغص الرضيع حديث الولادة



_________________________
فهرس مواضيع الدكتور عمر فوزي نجاري

 

16/11/2020

 
 
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

   
أعلى
الصفحة الرئيسية - الأرشيف - بحث - اتصل بنا - من نحن - سجل الزوار - الصفحات الأخرى
 

الحقوق محفوظة طبيب الوب 2014 ©

http://tabib-web.eu - http://www.tabib-web.eu