Google
 

أسفل

جــــديدنا
قصة لقاح يقي من السرطان .....     الأطفال وعضات الكلاب .....     تفلور الأسنان: Fluorosis .....     في عيون القراء .....     لعبة الغولف Golf تطيل الحياة .....     صمامة الرئة و الحمل .....     توافق طبي عالمي حول علاج سن اليأس .....     سرطان المبيض .....     توطئة في علم السموم .....     Lithopédion من عجائب الطب .....     طرق و اساليب منع الحمل .....     وباء الكريب grippe A(H1N1)2009 المسمى سابقا انفلونزا الخنازير .....     هل يمكن إنقاص معدل وفيات الأمهات. .....     مقدمة إلى المشاكل الجنسية عند المرآة .....     الالتهابات التناسلية ـ الإصابة الخمجية للجهاز التناسلي بالكائنات الدقيقة .....     دراسة انتشار الطفيليات المعوية عند الأطفال .....     هل يمكن للولادة بالمجيء المقعدي أن تتم عن الطريق الطبيعي؟ .....     هل يفيد العلاج الجراحي لدوالي الحبل المنوي؟ .....     العذرية و غشاء البكارة .....     دخلت بالثلاثينات من عمرك و لم تنجبي بعد. لما الانتظار .....     نصائح للأطباء حول تدبير حالات عسرة انتصاب القضيب .....     الحمل و الزمرة الدموية .....     وباء الايدز، حقيقة الامر بالبلدان العربية، خصائص المرض، طرق العدوى، وسائل الوقاية .....     القذف المبكر، المتعة السريعة .....     مواضيع تهم الأطباء و طلاب الطب .....     صفحة خاصة تهتم بمشاكل الحمل و الولادة و تطور الجنين .....     العقبولة التناسلية Herpes .....     السير الطبيعي للحمل .....     الطبيعي بالجنسانية الإنسانية .....     تعرفوا على أنفسكم. معلومات عامة طبية عن جسم الأنسان .....     اللقاح ضد سرطان عنق الرحم.. .....     سرطان عنق الرحم و فيروس البابيلوما الأنسانية HPV .....     الموسوعة المصغّرة للثقافة الجنسية و علم الجنس الطبي sexologie .....        
 
 

 

المقدمة

 

مستجدات طبية

 

الحمل و مشاكل الولادة

 

أمراض الأطفال

 

الأمراض النسائية

 

مواضيع بالأمراض الداخلية

 

صحة عامة

 

الثقافة الجنسية

 

أمراض منتقلة عن طريق الجنس

 

الجهاز التناسلي المؤنث ـ تشريح

 

الجهاز التناسلي المذكر

 

مشاكل جنسية ـ رجال

 

مشاكل جنسية ـ نساء

 

مواضيع للأطباء و طلاب الطب

 

قصة قصيرة

 

أقلام حرة

 

مقالات طبية اجتماعية

 

صفحة خاصة: تعرفوا على انفسكم

 

صفحة خاصة: الأمراض النسائية

 

صفحة خاصة: عن الحمل و الجنين

 

صفحة خاصة: صحة عامة

 

صفحة خاصة: ثقافة جنسية

 

صفحات خاصة بالأطباء و طلاب الطب

 

صفحة خاصة: مواضيع غير طبية

 

للقراءة قبل طرح السؤال

 

من التراث العربي

 
 
 

من أجل حلول لمشاكلك الجنسية، اسأل متخصص.

 
 
 

دليل لمواقع تهمك على الشبكة.

 
 
 

 

 

 
 

مخطط الموقع

باب الحمل و مشاكل الولادة - الصفحة (10) - الصفحة الرئيسية - الصفحة الأولى 2014

 
 

 
 

صبي او بنت

 

الأستاذ الدكتور صادق فرعون

 

صبي أم بنت ؟

منذ طفولتي كنت ألاحظ كثرة التمييز ما بين الصبي والبنت دون أن أقرّ ذلك في أعماقي. ولعل مردّ ذلك أن أبي، رحمه الله، لم يشعرنا بأي تمييز ما بين الأخ وأخته..

بعدما درست الطب ازداد تساؤلي : هل الأمر مجرد صدفة أن يأتي صبي أم تأتي بنت ؟ أم أن هناك عواملاً تلعب دورا محددا لم نعرفه بعد ؟
ولكل إنسان بل ولكل شعب قناعاته في كيفية التحكم بجنس المولود . وهنا أود أن أذكّر بحقيقتين علميتين ثابتتين
1) أن نسبة ولادة الذكور تزيد عن الإناث بنسبة معينة ( 106 ذكور لكل مئة أنثى ) .
2) أن كل بييضات الأنثى مؤنثة ، أما نطاف الذكر فنصفها مؤنث والنصف الآخر مذكر

وهناك نظريات كثيرة تدّعي أنها تفيد في التحكّم بجنس الجنين القادم، كثير منها غير مقنع: مثل الحميات الغذائية المختلفة، صينية كانت أم غيرها..

وهناك أبحاث أثمرت في تحقيق فصل النطاف المذكرة عن المؤنثة في الزجاج، أي خارج الجسم، وبالتالي إمكانية إجراء تلقيح صناعي " طفل أنبوب " بنطاف مذكرة، ولكنها غير عملية عند الإنسان وباهظة التكاليف، ولا تخلو من بعض المخاطر ..

وهناك توجّه في الوقت الحاضر للاعتقاد بأن النطاف المؤنثة تقاوم حموضة المهبل أكثر من نظيراتها النطاف المذكرة التي سرعان ما تصرعها تلك الحموضة ..

هذا ومن المعروف أن إفرازات المهبل حامضة، بينما إفرازات عنق الرحم قلوية، وهي تفرز على شكل "شلال" عندما تبلغ الزوجة ذروتها. وهي التي تخفّف من حموضة المهبل وتعدّلها. أما إذا لم تفرز هذه الإفرازات العنقية القلوية فستؤدي الحموضة العالية إلى موت النطاف المذكرة أكثر من المؤنثة العالية المقاومة ، وبالتالي تكثر الحمول والولادات بالإناث .

إذا صحّت هذه النظرية فعلينا أن نقلل من هذه الحموضة التي تعطب النطاف المذكّرة ولا تقدر على النطاف المؤنثة ! والحلّ المنطقي هو تخفيف الحموضة باستعمال غسول قلوي، بثاني كربونات الصوديوم ( الصودا ) قبيل الاتصال الزوجي، أو بتشجيع الزوجة لأن تسمح لإفرازات العنق أن تتدفق ، واللبيب من الإشارة يفهم. وبالإمكان تطبيق الطريقتين معا .

ولما كان من واجب الطبيب تقديم النصح لكل طالب له وضمن أخلاقيات الممارسة الطبية ، فإنني أنصح من يطلب الذكور بأن تكون ظروف اللقاء الزوجي خالية من كل المشاحنات والمماحكات والمنغصات، وألا يألو الزوج جهدا في أن يساعد زوجته كي تصل إلى ذروتها أولاً، وهو ما يساعد على تخفيف تلك الحموضة التي تقوى على النطاف المذكرة السريعة العطب، دون أن تتمكن من التأثير على النطاف المؤنثة الأقوى والأنشط والأمنع.
وهذا الموضوع يؤكد أهمية التفاهم والمؤانسة والتعاون ما بين الزوجين في حياتهما المشتركة ، للتمكن من إنشاء جيل صحيح الجسم صحيح العقل وصحيح النفس.

ولعل من أهم عوامل تحقق كل أشكال الصحة هذه أن يتخلّص الناس من تلك العقد المريضة في التمييز ما بين الأنثى والذكر. فكل إنسان في هذه الحياة يقوّم (أصح من يقيّم) بعمله وبإنجازاته وبسلوكه .


_________________________
فهرس مواضيع الأستاذ الدكتور صادق فرعون

 

 
 
 

 
 

تعليقــــات ( عــددها - 1 - ) ...

 
 

1 - الوسط المهبلي القلوي

شهرزاد / سورية / Tue, 23 Feb 2016 11:05:59

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

   
أعلى
الصفحة الرئيسية - الأرشيف - بحث - اتصل بنا - من نحن - سجل الزوار - الصفحات الأخرى
 

الحقوق محفوظة طبيب الوب 2014 ©

http://tabib-web.eu - http://www.tabib-web.eu